الشيخ سلامة: يدين المخطط التهويدي الجديد لإقامة مجمع سياحي ملاصق للمسجد الأقصى المبارك
التاريخ: 2014-09-04

أدان الشيخ الدكتور/ يوسف جمعة سلامة خطيب المسجد الأقصى المبارك النائب الأول لرئيس الهيئة الإسلامية العليا بالقدس قيام سلطات الاحتلال الإسرائيلي بتعليق لافتات تتحدث عن نيتها الاستيلاء على جزء من أرض مقبرة باب الرحمة في منطقة باب الأسباط الملاصقة للمسجد الأقصى المبارك، بهدف إقامة مجمع سياحي ملاصق للمسجد الأقصى وربطه مع المقبرة اليهودية في منطقة جبل الزيتون، حيث تقع خطوط القطار الهوائي  .

واعتبر الشيخ سلامة أن هذا المخطط التهويدي الجديد يتضمن تغيير معالم البلدة القديمة في المدينة المقدسة، بما في ذلك الاستيلاء على جزء من مقبرة باب الرحمة ، محذرًا في الوقت نفسه من التغييرات الجوهرية التي ستقوم بها سلطات الاحتلال على الأبنية والمعالم الإسلامية في البلدة القديمة بالقدس المحتلة .

كما استنكر الشيخ سلامة قيام سلطات الاحتلال الإسرائيلي بتحويل قنوات وعيون المياه العربية الإسلامية التاريخية في سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، إلى مسارات تلمودية توراتية من خلال تعميق حفرياتها وأنفاقها لإنشاء مسارات يهودية، معتبرًا ذلك عدواناً وانتهاكًا صارخًا بحق المدينة المقدسة.

 وشدد سلامة على أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تعمد إلي خطة استيطانية لتزييف المشهد الحضاري والتاريخي في القدس، وذلك بإقامة آلاف الوحدات الاستيطانية في محاولة لتزييف المشهد الديموغرافي بالقدس لصالح اليهود .

ووجه سلامة نداء استغاثة للأمتين العربية والإسلامية بضرورة الانتباه للأخطار المحدقة بالمدينة المقدسة وقلبها المسجد الأقصى، ووجوب العمل على نصرتها وإنقاذها قبل فوات الأوان، وضرورة دعم السكان المقدسيين في شتي المجالات كي يبقوا مرابطين فوق أرضهم المباركة، كما وطالب سلامة المجتمع الدولي بالتحرك الجاد والفوري لإلزام سلطات الاحتلال الإسرائيلي بضرورة الوقف الفوري للاستيطان في الأراضي الفلسطينية.

موقع سماحة الشيخ الدكتور يوسف جمعة سلامة
http://www.yousefsalama.com/news.php?maa=View&id=1339