الشيخ سلامة : يحتسب عند الله الشهيد/ زياد أبو عين
التاريخ: 2014-12-10

استنكر الشيخ الدكتور/ يوسف جمعة سلامة خطيب المسجد الأقصى المبارك النائب الأول لرئيس الهيئة الإسلامية العليا بالقدس الجريمة النكراء التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الأربعاء 10/12/2014م، وذهب ضحيتها رئيس هيئة شؤون الجدار والاستيطان الوزير/ زياد أبو عين، وذلك أثر قيام عدد من جنود الاحتلال الإسرائيلي بالاعتداء عليه بالضرب بأعقاب بنادقهم وبقنابل الغاز المسيل للدموع، خلال مشاركته –رحمه الله- في مسيرة سلمية لزراعة أشتال الزيتون قرب قرية ترمسعيا شمال مدينة رام الله.

واستشهد المناضل/ زياد أبو عين –رحمه الله- بعدما تعرض لاعتداء مباشر بالضرب باستخدام أعقاب البنادق، وَتُركَ –رحمه الله- ملقى على الأرض لمدة ثلث ساعة تقريباً، دون أن تسمح قوات الاحتلال لطواقم الإسعاف من الاقتراب منه، وتقديم العلاج له.

ونعى الشيخ سلامة الشهيد / زياد أبو عين الذي اسْتُشهد خلال أدائه لواجبه الوطني دفاعاً عن أرض فلسطين المباركة، مشيداً بتاريخه الوطني المشرف عبر نضاله الطويل.

وأكد سلامة على أن هذه الجريمة النكراء تُضاف إلى سلسلة الجرائم التي ترتكبها سلطات الاحتلال الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني وأرضه ومقدساته، مطالباً المؤسسات والهيئات المحلية والدولية جميعها بضرورة العمل على معاقبة سلطات الاحتلال على جرائمها ضد الشعب الفلسطيني الأعزل ومقدساته.

وتقدم الشيخ سلامة بأحر التعازي لعائلة الشهيد / زياد أبو عين ولشعبنا الفلسطيني المرابط.

موقع سماحة الشيخ الدكتور يوسف جمعة سلامة
http://www.yousefsalama.com/news.php?maa=View&id=1375