الشيخ سلامة : يحذر من الاقتحامات المتكررة للمسجد الأقصى المبارك تمهيداً لتهويده
التاريخ: 2018-03-15

حذر الشيخ الدكتور/ يوسف جمعة سلامة خطيب المسجد الأقصى المبارك النائب الأول لرئيس الهيئة الإسلامية العليا بالقدس من خطورة الأوضاع الحالية التي يمرّ بها المسجد الأقصى المبارك في ظل تصاعد وتيرة اقتحامات المستوطنين لباحاته ، موضحاً أن الأوضاع الحالية التي يمرّ بها المسجد الأقصى المبارك وصلت حدًّا من الخطورة من خلال تكثيف اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى.

وقال الشيخ سلامة : إننا نؤكد بأن المسجد الأقصى المبارك الذي تبلغ مساحته (144 دونماً)، والمشتمل على المساجد والساحات والمصاطب والأروقة وجميع ما اشتمل عليه السور هو مسجد إسلامي خالص للمسلمين وحدهم ، وليس لغير المسلمين حق فيه .

 وبين الشيخ سلامة  أن هذه الاقتحامات للمسجد الأقصى تشكل انتهاكاً صارخاً وعلنياً مُضَافاً إلى سلسلة الانتهاكات والجرائم اليومية التي تأتي  في سياق خطة الاحتلال الممنهجة تجاه مدينة القدس وسكانها وهويتها العربية والإسلامية ، وتعدياً سافراً  ومنافياً  لكافة القرارات والقوانين والمواثيق الدولية، وتحدياً للشرعية الدولية خصوصاً بعد صدور قرارات اليونسكو الأخيرة ومهاجمة الاحتلال لها.

وأكد سلامة على أن  سلطات الاحتلال الإسرائيلي تستخدم كل أدواتها وأساليبها لتزوير الواقع وتغيير الحقائق المتمثلة بأن مدينة القدس محتلة، وأنها عربية إسلامية بأزقتها وشوارعها وأسوارها ومساجدها وفي مقدمة ذلك المسجد الأقصى المبارك.

 ووجه الشيخ سلامة نداء استغاثة إلى الأمتين العربية والإسلامية لحماية المسجد الأقصى المبارك من المخططات الإجرامية التي تُحاك ضدّه، كما ناشدهم بضرورة العمل على تحريره ودعم صمود أهله المرابطين ، لأن المواطن المقدسي هو رأس الحربة في الذود عن الأقصى والمقدسات، كما ناشد العالم المسيحي وأحرار العالم بضرورة التصدي لهذه الاعتداءات على المقدسات الإسلامية والمسيحية، وضرورة فضح هذه الجرائم  في جميع المحافل الدولية.

 

 

موقع سماحة الشيخ الدكتور يوسف جمعة سلامة
http://www.yousefsalama.com/news.php?maa=View&id=1709