جمعية دار البر للأعمال الخيرية بفلسطين تكرّم فضيلة الشيخ/ عبد الكريم الكحلوت –رحمه الله- مفتي محافظة غزة السابق
التاريخ: 2018-06-04

غزة: نظمت جمعية دار البر للأعمال الخيرية بفلسطين اليوم الاثنين 19/ رمضان/ 1439م الموافق 4/6/2018م حفل تكريم لفضيلة الشيخ/ عبد الكريم خليل الكحلوت –رحمه الله - مفتي محافظة غزة السابق، وذلك في فندق الكومودور بمدينة غزة، حيث تم توزيع كتاب ( علماء من أرض الإسراء – 2- فضيلة الشيخ عبد الكريم الكحلوت) من إعداد الشيخ الدكتور/ يوسف جمعة سلامة خطيب المسجد الأقصى المبارك ، النائب الأول لرئيس الهيئة الإسلامية العليا بالقدس، رئيس مجلس إدارة جمعية دار البر للأعمال الخيرية بفلسطين، وحضر الحفل العديد من العلماء وأساتذة الجامعات وممثلي المؤسسات وأسرة الشيخ.

واستهل عريف الحفل الدكتور/ ماجد الزيان حديثه بالإشادة بفضيلة الشيخ/ عبد الكريم الكحلوت ومكانته العلمية والدينية، ورحب بالحضور الكرام من علماء وأساتذة جامعات فحضورهم يدل على مدى حبهم للعلم وأهله ، وتقديرهم للعلماء الذين ينشرون العلم والنور، كما أشاد بهذه اللفتة الكريمة من الجمعية والتي تشكل خدمة للعلم والعلماء.

وبدأ الحفل بتلاوة آيات من الذكر الحكيم رتلها الشيخ / إبراهيم أبو جلمبو أستاذ القرآن الكريم وعلومه بجامعة الأزهر بغزة.

ثم تحدث الشيخ الدكتور/ يوسف جمعة سلامة  رئيس مجلس إدارة الجمعية ، مبيناً مكانة العلماء وفضلهم وأن وجودهم في الأمة حفظ لدينها وصون لعزتها وكرامتها ، فهم ورثة الأنبياء في أممهم.

 وأضاف الشيخ سلامة : إن كثيراً من هؤلاء العلماء الأفذاذ لم يصلوا إلى ما وصلوا إليه من علم إلا بالجدّ والاجتهاد والكدّ والتعب، ومن الواجب علينا أن نقدم لأجيالنا المتعلمة سِيَرَ هؤلاء العلماء ليطّلعوا على تراث أمتهم وإرثها العلمي والحضاري من جانب، وليقفوا على الجهود الهائلة التي بذلها علماء الأمة في تحصيله ونقله من جانب آخر، فيكون لهم من ذلك كله حافز على تقدير هؤلاء العلماء حق التقدير، ووجوب الاقتداء بهم والسير على خطاهم.

وقال الشيخ سلامة: إن بلادنا المباركة فلسطين قد أنجبت عدداً كبيراً من العلماء في شتى العلوم الشرعية، ويُعَدّ فضيلة الشيخ/ عبد الكريم الكحلوت من أشهر العلماء في فلسطين، حيث كان عالمًا عاملاً، ومفتيًا كبيرًا، وفقيهاً متمكناً، ومصلحًا عظيمًا، وله مؤلفات عديدة وبحوث علمية منشورة.

واستعرض الشيخ سلامة السيرة الذاتية والعلمية لفضيلة الشيخ/ عبد الكريم الكحلوت ، حيث تنقل في المراحل التعليمية وصولاً إلى دراسته في الأزهر الشريف، وتقلد وظائف متعددة أبرزها أنه كان مفتيًا لمحافظة غزة ومرجعًا شرعيًا لأبناء شعبنا الفلسطيني، كما عمل أستاذًا للحديث الشريف وعلومه في الجامعات الفلسطينية بقطاع غزة وفي معهد الأزهر الديني، كما كان مصلحًا عظيمًا يأتيه الناس لفض نزاعاتهم والإصلاح فيما بينهم، وله مشاركات في العديد من المؤتمرات العلمية المختلفة داخل فلسطين وخارجها.  

وختم الشيخ سلامة كلمته قائلاً: نسأل الله أن يجزي فضيلة الشيخ/ عبد الكريم الكحلوت  خيراً على ما قدمه من خدمة للعلم الشرعي، وأن يُكرم نُزله، وأن يعوضنا عنه وعن أمثاله من العلماء العاملين خير العوض.

ثم ألقى فضيلة الشيخ/ أحمد عبد الرازق درويش مدير عام الوعظ والإرشاد السابق في وزارة الأوقاف والشئون الدينية كلمة زملاء الشيخ، حيث بين فيها أنه تعرف على فضيلة الشيخ منذ سبعين عامًا، فقد كانا زملاء في الدراسة في الأزهر الشريف بالقاهرة، كما عملا سويًا بالمعهد الأزهري بغزة، وفي وزارة الأوقاف، كما أشاد الشيخ/ عبد الرازق بمكانة الشيخ الكحلوت العلمية، حيث كان مرجعًا لطلاب العلم، وأن فقده خسارة كبيرة لشعبنا وأمتنا.

ثم ألقى فضيلة الشيخ/ حسن اللحام مفتي محافظة غزة كلمة تلاميذ الشيخ، حيث بَيَّنَ فيها مدى استفادته وزملائه من علم الشيخ الغزير، وشكر فيها الشيخ على ما قدمه لتلاميذه من علم وخبرات ومعرفة خصوصًا أنه عمل نائبًا له في دار الفتوى بغزة، وضرب بعض الأمثلة على قدرته في فض النزاعات بين المتخاصمين، وشكر  الشيخ الدكتور/ يوسف سلامة على تأليفه لهذا الكتاب القيِّم الذي تحدث عن سيرة عالم نذر حياته خدمة للعلم الشرعي وأهله، كما شكر جمعية دار البر للأعمال الخيرية لاهتمامها بالعلم وتكريم العلماء.

ثم ألقى الأستاذ / محمد محمد الكحلوت كلمة آل الكحلوت ذكر فيها بعض المحطات من سيرة الشيخ –رحمه الله- وفضله ومكانته العلمية، وأنه كان أحد أعلام شعبنا الفلسطيني، حيث كان يحظى باحترام كبير من أهل العلم ومن كافة شرائح المجتمع، كما شكر الشيخ سلامة على تأليفه لهذا الكتاب القيم وكذلك جمعية دار البر للأعمال الخيرية على إقامتها لهذا الحفل الكريم.

وخُتم الاحتفال بتوزيع كتاب (علماء من أرض الإسراء- 2- فضيلة الشيخ/ عبد الكريم الكحلوت) من إعداد الشيخ الدكتور / يوسف جمعة سلامة خطيب المسجد الأقصى المبارك وزير الأوقاف والشئون الدينية سابقاً على الحضور  ، وتم تكريم فضيلة الشيخ المرحوم المُحْتَفَى به بتقديم درع الجمعية لعائلته، كما قدمت أسرة الشيخ الكحلوت درعاً للشيخ سلامة تقديرًا له على تأليفه لهذا الكتاب القيم عن حياة الشيخ وإقامة هذا الاحتفال التكريمي لعميدهم -رحمه الله-.

 

موقع سماحة الشيخ الدكتور يوسف جمعة سلامة
http://www.yousefsalama.com/news.php?maa=View&id=1727