الشيخ سلامة : يستنكر الاقتحامات المتكررة للمسجد الأقصى المبارك
التاريخ: 2019-09-30

 

استنكر الشيخ الدكتور/ يوسف جمعة سلامة خطيب المسجد الأقصى المبارك النائب الأول لرئيس الهيئة الإسلامية العليا بالقدس الاقتحامات المتكررة للمسجد الأقصى المبارك ، حيث قامت مجموعات من المستوطنين وعشرات الحاخامات وكبار أعضاء  ما يُسمى "جماعات الهيكل"، وعدد من أعضاء حكومة الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم الاثنين باقتحام المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة تحت حراسة مشددة من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي، ومحاولاتهم أداء طقوس وصلوات تلمودية داخل ساحات المسجد الأقصى المبارك عشيّة ما يُسمى رأس السنة العبرية.

وحذَّر الشيخ سلامة من خطورة الأوضاع الحالية التي يمرّ بها المسجد الأقصى المبارك في ظل تصاعد وتيرة اقتحامات المستوطنين لباحاته ، موضّحاً أن الأوضاع الحالية التي يمرّ بها المسجد الأقصى المبارك وصلت إلى مراحل خطيرة من خلال تكثيف اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى؛ تمهيداً لتنفيذ مخططاتهم الإجرامية بالتقسيم الزماني والمكاني للمسجد الأقصى المبارك-لا سمح الله-.

وبيَّن الشيخ سلامة أن المسجد الأقصى المبارك هو للمسلمين وحدهم بقرار رباني، وهو يمثل جزءاً من عقيدة ما يقارب ملياري مسلم في العالم، وأنه لا علاقة لغير المسلمين بهذا المسجد المبارك، كما لا نقرّ ولا نعترف بأي حق لليهود فيه .

وأكّد الشيخ سلامة أن المسجد الأقصى المبارك أسمى من أن يخضع لقرارات محاكم وحكومات  سلطات الاحتلال الإسرائيلي، وهو غير قابل للمفاوضات والمساومات.

ودعا الشيخ سلامة الحكومات في العالم العربي والإسلامي إلى ضرورة تحمُّل مسؤولياتهم تجاه القدس والمسجد الأقصى المبارك، وأن يتداركوا الموقف قبل فوات الأوان .

وأشاد الشيخ سلامة  بصمود أهالي المدينة المقدسة وتمسّكهم الدائم بالدفاع عن أقصاهم ومقدساتهم، وتصديهم المستمر لمخططات الاحتلال الإسرائيلي، مشدداً في الوقت ذاته على أهمية وجود دعم وإسناد عربي وإسلامي للمقدسيين في كافة المستويات.  

موقع سماحة الشيخ الدكتور يوسف جمعة سلامة
http://www.yousefsalama.com/news.php?maa=View&id=1867