:: الرئيسية   :: السيرة الذاتية    :: راسلنا   :: أضف للمفضلة   :: صفحة رئيسية       :: دفتر الزوار
 
القائمة الرئيسية

  • الأخبار
  • القرآن الكريم
  • خطب
  • خطب المسجد الأقصى
  • خطب صوتية
  • كلمات في مناسبات
  • لقاءات صحفية
  • مؤتمرات
  • مقالات
  • مقالات خارجية
  • هكذا علمنا الرسول
  • الكتب
  • ألبوم الصور
  • مكتبة المرئيات
  • الأرشيف
  • راسلنا

  • أرشيف المقالات

  • مقالات عام : 2017
  • مقالات عام : 2016
  • مقالات عام : 2015
  • مقالات عام : 2014
  • مقالات عام : 2013
  • مقالات عام : 2012
  • مقالات عام : 2011
  • مقالات عام : 2010
  • مقالات عام : 2009
  • مقالات عام : 2008
  • مقالات عام : 2007
  • مقالات عام : 2006
  • مقالات عام : 2005
  • مقالات عام : 2004
  • مقالات عام : 2003
  • مقالات عام : 2002
  • مقالات عام : 2001
  • مقالات عام : 2000

  • مؤتمرات

  • عندما يتطاول الأقزام على رسول الله سيد الأنام

  • الإمام ابن باديس والقضايا الإسلامية

  • المركـز الديني والحضـاري للقدس الشريف وسياسة التهويــد

  • الرد على المزاعم الإسرائيلية حول فرية الحق الديني والتاريخي في القدس وفلسطين

  • الدعوة الإسلامية ... الحاضر والمستقبل

  • الحوار ووحدة الأمة المسلمة

  • في ذكرى مرور مائة سنة على رحيل العلامة الشيخ ماء العينين

  • دور رابطة العالم الإسلامي في دعم القدس وفلسطين

  • الإسلام دين الحوار

  • كلمة اللجنة التحضيرية للمؤتمر الدولي الرابع لنصرة القدس


  • بحث:
    البريد الإلكتروني:


    :: إلغاء الإشتراك
    صور












     

       
    لقاءات صحفية

    الشيخ الدكتور يوسف جمعة سلامة في حوار مع صحيفة السياسة الكويتية

    تاريخ النشر: 2012-08-18
     

    الشيخ الدكتور يوسف جمعة سلامة في حوار مع صحيفة السياسة الكويتية   

    إسرائيل استغلت الانقسام الفلسطيني لتنفيذ مخطط تهويد القدس إسرائيل تخطط لأن تكون القدس عام 2020 مدينة يهودية كاملة من يرد أن يرى التسامح الديني فليذهب إلى فلسطين فنحن الملتزمون حقاً بالعهدة العمرية اليونسكو أساءت حين سمحت لقوات الاحتلال بالانفراد بترميم الأقصى العالم كله تحرك من أجل تمثال بوذا فكيف لا يتحركون لأجل الأقصى?! مدينة القدس تتعرض للتهويد المنظم من اليهود لطمس معالمها العربية الإسلامية

    القاهرة - السيد حسين:

    الحديث إلى الدكتور يوسف جمعة سلامة خطيب المسجد الأقصى المبارك مليء بالعلم والمعلومات والدراسة الكاملة لكل أحوال وظروف وطنه. حبه للأقصى والقدس خصوصا وفلسطين عامة جعله يحمل معه الخرائط والأدلة والبراهين التي تؤكد مدى زيف وكذب اليهود وافترائهم على الإسلام وأنه ليس لهم أي حقوق في العالم العربي ولا فلسطين وأكد تمسك كل الفلسطينيين بقضيتهم وعقيدتهم ودينهم... الدكتور يوسف جمعة صوت يصرخ في البرية..فهل من مجيب معه كان هذا الحوار:   حدثنا عن نفسك?   أحمل الدكتوراة من الأوقاف الإسلامية في فلسطين ومتخصص في الحديث الشريف وأدرس مادة الحديث لطلبة الدراسات العليا في جامعة الأزهر لوجه الله تعالى لأن أشرف العلوم ما تعلق بكتاب الله تعالى وسنة رسوله الكريم , وأعمل خطيبا للمسجد الأقصى المبارك والنائب الأول المنتخب لرئيس الهيئة الإسلامية العليا بالقدس ونائب رئيس مجلس أمناء جامعة الأزهر . وعملت وزيرا للأوقاف والشؤون الدينية لمدة 11 عاما وأنا ممن حفظ القرآن في سن صغيرة وكنت أختبر من كبار العلماء المصريين الذين كانوا يفدون إلى فلسطين قبل نكسة 1967.   ماذا يحدث في المسجد الأقصى المبارك الآن على يد اليهود?   المسجد الأقصى المبارك في وضع صعب لا يخفى على أحد وأحوال فلسطين بصفة عامة والمسجد الأقصى بصفة خاصة تتعرض لعملية تهويد منظمة فالإسرائيليون منذ أن سيطروا على مدينة القدس العام 1967 أول إجراء قاموا به هو السيطرة على باب المغاربة ثالث يوم للحرب مباشرة.   لماذا باب المغاربة بالذات ?   أولا رغم أن هناك أبوابا أخرى إلا أن هذا الباب بالذات هو نفس الباب الذي دخل منه الرسول صلى الله عليه وسلم - ليلة الإسراء والمعراج وربط دابته بحائط البراق المطل على حارة المغاربة نسبة إلى الدابة التي ركبها الرسول - صلى الله عليه وسلم - ويسمى عندنا باب النبي لأنه دخل منه. ثانيا: هذا الباب يطل على حارة المغاربة وهي الحارة التي تطل على حائط البراق واليهود أزالوا هذه الأشياء عن الوجود لكي يوسعوا الفناء والأرض التي يصلون عندها حيث إنهم يطلقون زورا وبهتانا على حائط البراق ما يسمى حائط المبكى وهذا كذب وافتراء وهذا ليس تعصبا لأني فلسطيني ولكن الحقيقة بوثيقة كانت يوم 9/6/1931 وقتها لم تكن هيئة الأمم المتحدة موجودة بعد ولكن كانت توجد وقتها عصبة الأمم وثار الفلسطينيون العام 1929 عندما أراد اليهود السيطرة على هذا الحائط وفلسطين خاضعة وقتئذ إلى الحماية البريطانية والمندوب السامي ورأت عصبة الأمم أن ترسل لجنة تحقيق بريطانية وأصدرت تقريرها الذي ينص أن حائط البراق إسلامي وجزء لا يتجزأ من المسجد الأقصى المبارك وليس لغير المسلمين حق فيه وبعد ذلك توالت الاعتداءات الإسرائيلية على مدينة القدس.

    خطوات اسرائيلية

      كيف ينفذون تلك الحفريات ?   الإسرائيليون يخططون للسيطرة على المسجد الأقصى المبارك لإقامة هيكلهم المزعوم بدلا منه وقاموا بخطوات عملية منها: أولا :- الحفريات أسفل المسجد الأقصى المبارك تسببت في تصدع بنيان المسجد وأدت أيضا لتصدع الجدران والأعمدة. وكذلك المنازل المجاورة تتعرض أيضا للتصدع لتهجير السكان الفلسطينيين فمن يسكن في بيوت متصدعة جراء الحفريات تحت المسجد الأقصى. ثانيا :- منع المسلمين من الوصول إلى الأقصى حرم أبناء غزة والضفة من الوصول إليه أما أبناء القدس فهم من يحملون بطاقة زرقاء فقط وممنوع دخول من هم أقل من 55 عاما وأتساءل هل العبادة تحتاج سنا والصلاة فريضة على المسلم العاقل البالغ ? والمسلمون عبر تاريخهم المشرف لم يهدموا كنيسة أو معبدا ولم يجبروا أحدا على الدخول في الدين على العكس كما قال الإمام الغزالي رحمه الله إن الإسلام هو الذي اقر الحرية الدينية يوم أن قال تعالى " لكم دينكم ولي دين " " ومن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر " . ثالثا :- الإسرائيليون يمنعون هيئة الأوقاف الإسلامية عن الترميم في الأقصى وهي الجهة المسؤولة المالكة لهذا المكان المقدس .   تريد أن تقول إن التهويد مستمر ?   نعم فهم ماضون في عملية التهويد والأمور واضحة وخطيرة ولابد للأمة أن تنهض من كبوتها وأن تستيقظ من سباتها ونحن عندما نتحدث عن الأقصى لا نتحدث عن قطعة أرض تبلغ مساحتها كذا . نحن نتحدث عن قطعة تمثل عقيدة الأمة لأن حادثة الإسراء من المعجزات ولأن المعجزات في الشرع من العقيدة الإسلامية فارتباط المسلمين بالمسجد الأقصى هو ارتباط عقائدي وليس ارتباطا فعاليا عابرا . الأقصى هو المكان الوحيد في العالم الذي شهد عقد مؤتمر قمة حضرها الأنبياء والمرسلون من آدم عليه السلام إلى محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم وصلى بهم في ليلة الإسراء والمعراج .   هل هناك تقصير من جهة الأمة والقادة ضد هذه المقدسات?    لا أحب أن أسيء إلى أحد وهذا ليس ردا دبلوماسيا إنما اعتراف بواقع الأمة من الخليج إلى المحيط ومن طنجة إلى جاكرتا كمسلمين يقفون مع فلسطين وإلا من أين بنى الفلسطينيون المدارس وعلموا وبنوا الطرق والمستشفيات من أبناء الأمة ونحن نحترم الأمة ونقدر أن الأمة قدمت ما يسر الله لها.   معنى هذا أن إسرائيل تضيق الخناق على سكان القدس خاصة وفلسطين عامة?   إسرائيل مستمرة في ذلك فإنك إن كنت ساكنا في القدس مثلا وكان عندك 4 أو 5 أفراد في غرفتين ابنك كبر الآن يريد الزواج فأين يسكن? وأصبحوا عشرين في غرفتين ولو خرج سوف تضيع الهوية. والتجارة والعمل متوقفان كذلك مئات المحلات حول الأقصى مغلقة كان الحجاج والسائحون يزورون تلك الأماكن. والرجل الآن يدفع الضرائب من دون دخل. ومن هنا يجب أن تكون التوأمة بين كل فلسطين , المدرسة مع المدرسة والتاجر مع التاجر لدعم الحرف والمصانع لننهض بهذا الشعب حتى يسير سيرا حسنا ويصبح الشعب الفلسطيني منتجا ولا يكون متسولا باستمرار.

    دعم الأقصى

      فضيلة الشيخ كيف يكون دعم المسلم البسيط للأقصى في كل مكان وما قيمته?   الرسول صلى الله عليه وسلم سألته ميمونة في حديث أخرجه احمد قائلة يا رسول الله أفتنا في بيت المقدس ما هو بيت المقدس وما هو مكانته ? قال الرسول صلى الله عليه وسلم :"أرض المحشر والمنشر أوتوه -فعل أمر- فصلوا فيه فإن كل صلاة فيه كألف صلاة في غيره" , وقيل يا رسول الله ومن لم يستطع أن يأتيه من العرب والمسلمين فقال "فليبعث بزيت يسرج في قناديله فإن من أهدى له زيتا كان كمن أتاه" والكاتب يسهم بقلمه والشاعر بقصيدة وآخر بريشة وكلمة كالمجاهد لأن فلسطين ليست ملكا للفلسطينيين وحدهم وبل ملك للفلسطينيين والعرب والمسلمين جميعا ولكن من يملك شيئا يجب أن يحافظ عليه.   ألا ترى أن إسرائيل وجدت فرصة الانقسام الفلسطيني لتنفيذ كل هذه المخططات من دون رد أو اعتراض لأفعالها ?   إسرائيل استغلت الانقسام الفلسطيني لتسير في مخططها خطوة خطوة والصمت العربي واستغلت التآمر الدولي لتنفيذ ذلك وكما يقولون إسرائيل من النيل إلى الفرات ولم تقف عند فلسطين فإسرائيل تعتبر أن فلسطين هي رأس الحربة.   ما دور المسيحيين في العالم لحماية مقداساتهم في القدس?    من يرد أن يرى التسامح فليذهب إلى فلسطين لأن الفلسطينيين ملتزمون بالعهدة العمرية التي أسس قواعدها أمير المؤمنين عمر بن الخطاب مع بطريرك الروم سنة 15 هجريا ووضع أسسا للمعاملة المسلمون والمسيحيون مثل بعضهم في المعاملة كل يدافع عن الوطن وعن المقدسات لذلك نناشد المسيحيين في العالم إذا كانت فلسطين والقدس ملكا لمليار ونصف المليار مسلم فما موقف المليارات من المسيحيين من أقدس مقدساتهم في فلسطين? عيسى عليه السلام ولد في بيت لحم في فلسطين وكنيسة المهد وغيرها.   ما موقف المنظمات الدولية المهتمة بالآثار مما يحدث للأقصى وبخاصة اليونسكو ?   اليونسكو لها قرار سيئ عندما سمحت للاحتلال بترميم الأقصى وهو ليس له هذا الحق لكن الأوقاف الإسلامية هي المسؤولة وتملك القدرات للترميم ونحن نناشد المنظمات أن هذه آثار وعلى العالم أن يتحرك فالعالم كله تحرك من أجل معبد بوذا الوثني لذلك يجب التحرك من أجل الأقصى وكنيسة القيامة وبيت لحم وعلى المنظمات التي تعنى بالحضارة والتسامح أن يكون لها موقف لنصرة الشعب الفلسطيني ضد جلاديه.   ماذا عن وضع القدس في حال التسوية وقيام الدولتين ?   لا قيمة لفلسطين من دون القدس, وبن غوريون مؤسس إسرائيل يقول لا قيمة لليهود من دون القدس ولا قيمة للقدس بدون الهيكل ونحن نقول لهم لا قيمة لفلسطين من دون القدس .. القدس لؤلؤة فلسطين ولا قيمة للقدس من دون الأقصى , لأن الأقصى قلب فلسطين النابض هو جزء من عقيدتنا ونحافظ عليه وتبقى القدس عاصمة الدولة الفلسطينية إن شاء الله تعالى.   هل يحتاج الدعم العربي إلى المزيد ?   لابد أن تكون هناك مضاعفة لهذا الدعم فمثلا دولة تهتم بالسكن وأخرى بالصحة ودولة أخرى بالتعليم والعمال وعندما نوزع الحمل تستطيع الدول أن تقوم به وإن الله يحب من العمل أدومه وإن قل ولكي لا يبقى الشعب الفلسطيني أو يتعود أن يكون متسولا ولكن ضع له مقومات ليعيش من ورائها هذه حلول مرحلية لكن الحلول العملية الكبرى أن يعمل الجميع على تحرير القدس وإعادتها إلى السيادة العربية الإسلامية.   ماذا عن معاملة اليهود للفلسطينيين في فلسطين والقدس خاصة?   معاملة سيئة للغاية لا يريدون أحدا غيرهم يعمل على  تغيير ديموغرافي للمدينة وأن تكون الأغلبية واضحة لليهود لذلك هم لا يمنحون هويات جديدة للمقدسيين حتى ويخرجوهم ومع ذلك هم متمسكون بأرضهم وهناك ومعاملة سيئة للتجار , الغرفة التجارية مغلقة, بيت الشرق يعتبر السفارة الوطنية في القدس وكنا نعلن فيه المؤتمرات مغلق الآن بعد المرحوم فيصل الحسيني, المستشفيات والعمال والمدارس يضيق عليهم والقدس مثل كل الأراضي الفلسطينية المحتلة فلابد للدول أن تضغط على أميركا وأوروبا والأمم المتحدة حتى يخففوا هذا الضغط ويوقفوا هذه الاعتداءات الإسرائيلية سواء على المواطنين أو المقدسات .   ما مساحة المسجد الأقصى ?   المساحة الحقيقية 144 ألف متر مربع المسجد الأقصى الذي يصلي فيه الرجال 5500 م2 , أسفلت المسجد الأقصى القديم 1500 م2 على اليسار الطابق بعد الأرضي المسجد المرواني 4500 م2 وقبة الصخرة في الوسط 1750 م2 بالإضافة إلى الساحات والأسوار والمصاطب في عرف الشرع المسجد الأقصى. ويجب على المسلمين أن يعلموا أن المسجد الأقصى ليس قبة الصخرة وليس المكان المسقوف إنما هذان المكانان عبارة عن أجزاء من المسجد الأقصى مع فارق التشبيه.   كلمة أخيرة للأمة وللإخوة الفلسطينيين ?   أناشد الإخوة الفلسطينيين أن يتجاوزوا خلافاتهم وأن يطووا هذه الصفحة السوداء صفحة الخلاف والاختلاف وأن يفتحوا صفحة جديدة من الحب والإخاء والمودة إكراما لله وللرسول ثم الآلاف من الشهداء وعشرات الألوف من الأسرى وعشرات الآلاف من الجرحى ثم لأبناء هذا الشعب الذين دفعوا ضريبة الدفاع عن هذا الوطن واناشد الأمة العربية والإسلامية التصدي لما يحدث من تهويد للقضية الفلسطينية والفلسطينيين.


    إضغط هنا لتحميل الملف



     
     

     
    كافة الحقوق محفوظة لموقع سماحة الشيخ الدكتور يوسف سلامة