:: الرئيسية   :: السيرة الذاتية    :: راسلنا   :: أضف للمفضلة   :: صفحة رئيسية       :: دفتر الزوار
 
القائمة الرئيسية

  • الأخبار
  • القرآن الكريم
  • خطب
  • خطب المسجد الأقصى
  • خطب صوتية
  • كلمات في مناسبات
  • لقاءات صحفية
  • مؤتمرات
  • مقالات
  • مقالات خارجية
  • هكذا علمنا الرسول
  • الكتب
  • ألبوم الصور
  • مكتبة المرئيات
  • الأرشيف
  • راسلنا

  • أرشيف المقالات

  • مقالات عام : 2017
  • مقالات عام : 2016
  • مقالات عام : 2015
  • مقالات عام : 2014
  • مقالات عام : 2013
  • مقالات عام : 2012
  • مقالات عام : 2011
  • مقالات عام : 2010
  • مقالات عام : 2009
  • مقالات عام : 2008
  • مقالات عام : 2007
  • مقالات عام : 2006
  • مقالات عام : 2005
  • مقالات عام : 2004
  • مقالات عام : 2003
  • مقالات عام : 2002
  • مقالات عام : 2001
  • مقالات عام : 2000

  • مؤتمرات

  • عندما يتطاول الأقزام على رسول الله سيد الأنام

  • الإمام ابن باديس والقضايا الإسلامية

  • المركـز الديني والحضـاري للقدس الشريف وسياسة التهويــد

  • الرد على المزاعم الإسرائيلية حول فرية الحق الديني والتاريخي في القدس وفلسطين

  • الدعوة الإسلامية ... الحاضر والمستقبل

  • الحوار ووحدة الأمة المسلمة

  • في ذكرى مرور مائة سنة على رحيل العلامة الشيخ ماء العينين

  • دور رابطة العالم الإسلامي في دعم القدس وفلسطين

  • الإسلام دين الحوار

  • كلمة اللجنة التحضيرية للمؤتمر الدولي الرابع لنصرة القدس


  • بحث:
    البريد الإلكتروني:


    :: إلغاء الإشتراك
    صور












     

       
    الأخبار

    الشيخ سلامة : يشارك في فعاليات التضامن مع الأسرى على أرض السرايا بمدينة غزة

    تاريخ النشر: 2017-04-23
     

    شارك  الشيخ الدكتور/ يوسف جمعة سلامة خطيب المسجد الأقصى المبارك النائب الأول لرئيس الهيئة الإسلامية العليا بالقدس وزير الأوقاف والشئون الدينية السابق على رأس وفد من العلماء في فعاليات التضامن مع الأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي والمقامة على أرض السرايا في مدينة غزة وذلك صباح اليوم الأحد 26/رجب/ 1438هـ وفق 23/4/2017م.

    وألقى الشيخ سلامة كلمة قال فيها : إننا نبعث بالتحية والتقدير لأسرانا البواسل الذين يخوضون معركة الأمعاء الخاوية ضد ظلم السجان منذ سبعة أيام رداً على الإجراءات التعسفية واللإنسانية التي تقوم بها سلطات الاحتلال الإسرائيلي بحقهم، حيث إن أسرانا الأبطال محرومون من أبسط حقوقهم في زيارة الأهل والأقارب وحقهم في التعليم وفي العلاج، ومن المعلوم أن سلطات الاحتلال تُمْعِنُ وَتُصَعِّدُ من إجراءاتها ضد الأسرى لتفتّ في عضدهم  وَتُثبط من معنوياتهم، لكنّ هؤلاء الأبطال أبوْا إلا أن يُكملوا المشوار الذي بدأوه نحو الحرية معلنين بدء حرب الأمعاء الخاوية، لتحقيق أبسط حقوق الأسرى، ولإسماع صوتهم للعالم الذي يدعى الحرية والديمقراطية وحقوق الإنسان .

    وقال الشيخ سلامة : إننا نقف في هذا اليوم الوطني إجلالا وإكباراً لآلاف الأسرى الذين ضحوا بأغلى ما يملكون من أجل الوطن، وعملوا جاهدين لتحقيق حلمهم الأكبر وهو تحرير الأرض والإنسان والتمسك بالثوابت الوطنية الفلسطينية، ولم تُثْنِ من عزيمتهم وإرادتهم تلك السنوات الطويلة من القهر والحرمان وظلم السجان .

    وبين الشيخ سلامة أن أسرانا البواسل قد سطَّروا أروع الأمثلة في حبهم لوطنهم وعقيدتهم رغم القيد وظلم السجان، فهم يعيشون آلام وآمال شعبهم، حيث جَسَّدوا حقيقة الشعب الفلسطيني بوحدتهم داخل السجون  واتفاقهم على وثيقة الأسرى للوحدة ،  لذلك نقول لأبناء شعبنا الفلسطيني وقادة الفصائل الأكارم : إنّ خيرَ تكريم للأسرى هو تلبية نداءاتهم والاستجابة لاستغاثاتهم بضرورة الوحدة وتنفيذ وثيقتهم التي تم الاتفاق عليها، والعناية بأسرهم وذويهم.

    وقال سلامة : أملنا في شعبنا الفلسطيني وفى جميع أحرار العالم أن تكون قضية الأسرى محور اهتمامهم، وألاَّ يَنْصَبّ عملنا على يوم الأسير فقط أو عند ارتقاء شهداء في صفوف الأسرى، فقضية الأسرى تحتاج إلى جهد الجميع وفى كل الأوقات حتى نُوفى هؤلاء الأبطال جزءًا يسيراً من حقهم علينا، لذلك يجب على جميع المؤسسات من جامعات ونقابات ووجهاء ضرورة المشاركة في فعاليات التضامن مع الأسرى المضربين لنثبت للجميع أن قضية الأسرى هي قضية كل فلسطيني في العالم .

     وإننا نؤكد لأسرانا البواسل بأننا  معكم ولن نترككم وحدكم في المواجهة ولن نتخلى عنكم حتى يُنعم الله عليكم بالحرية من سجون الاحتلال إن شاء الله؛ لتساهموا في بناء هذا الوطن الغالي كما ساهمتم في الذود عنه ، فالليل مهما طال فلا بُدَّ من بزوغ الفجر  وإن الفجر آت بإذن الله ، ويسألونك متى هو ؟ قل عسى أن يكون قريباً.

     


     
     

     
    كافة الحقوق محفوظة لموقع سماحة الشيخ الدكتور يوسف سلامة