:: الرئيسية   :: السيرة الذاتية    :: راسلنا   :: أضف للمفضلة   :: صفحة رئيسية       :: دفتر الزوار
 
القائمة الرئيسية

  • الأخبار
  • القرآن الكريم
  • خطب
  • خطب المسجد الأقصى
  • خطب صوتية
  • كلمات في مناسبات
  • لقاءات صحفية
  • مؤتمرات
  • مقالات
  • مقالات خارجية
  • هكذا علمنا الرسول
  • الكتب
  • ألبوم الصور
  • مكتبة المرئيات
  • الأرشيف
  • راسلنا

  • أرشيف المقالات

  • مقالات عام : 2017
  • مقالات عام : 2016
  • مقالات عام : 2015
  • مقالات عام : 2014
  • مقالات عام : 2013
  • مقالات عام : 2012
  • مقالات عام : 2011
  • مقالات عام : 2010
  • مقالات عام : 2009
  • مقالات عام : 2008
  • مقالات عام : 2007
  • مقالات عام : 2006
  • مقالات عام : 2005
  • مقالات عام : 2004
  • مقالات عام : 2003
  • مقالات عام : 2002
  • مقالات عام : 2001
  • مقالات عام : 2000

  • مؤتمرات

  • عندما يتطاول الأقزام على رسول الله سيد الأنام

  • الإمام ابن باديس والقضايا الإسلامية

  • المركـز الديني والحضـاري للقدس الشريف وسياسة التهويــد

  • الرد على المزاعم الإسرائيلية حول فرية الحق الديني والتاريخي في القدس وفلسطين

  • الدعوة الإسلامية ... الحاضر والمستقبل

  • الحوار ووحدة الأمة المسلمة

  • في ذكرى مرور مائة سنة على رحيل العلامة الشيخ ماء العينين

  • دور رابطة العالم الإسلامي في دعم القدس وفلسطين

  • الإسلام دين الحوار

  • كلمة اللجنة التحضيرية للمؤتمر الدولي الرابع لنصرة القدس


  • بحث:
    البريد الإلكتروني:


    :: إلغاء الإشتراك
    صور












     

       
    الأخبار

    الشيخ الدكتور يوسف سلامة يشارك في الاحتفال الديني الذي أقامته جمعية الصحابة لتكريم خريجي دورة الحديث الشريف

    تاريخ النشر: 2017-05-22
     

    شارك الشيخ الدكتور / يوسف جمعة سلامة خطيب المسجد الأقصي المبارك وزير الأوقاف والشئون الدينية السابق، في الاحتفال الديني الذي أقامته جمعية الصحابة للعلوم الشرعية بعد صلاة عصر يوم الاثنين 25 شعبان 1438هـ وفق22/5/2017م وذلك بمسجد خبيب بن عدي، تكريما لخريجي دورة الحديث الشريف، وذلك بحضور نخبة من العلماء وخريجي الدورة وذويهم وجمهور المصلين   .

    وفي كلمته تحدث الشيخ سلامة عن أهمية الحديث الشريف ومنزلة صحيح الإمام البخاري بين كتب الحديث، مؤكدًا على أن صحيح الإمام البخاري هو أصح كتاب بعد كتاب الله عزوجل، حيث إن الإمام البخاري قد جمعه ودونه بدقة، فهو المرجع الأول للسنة النبوية، كما أشار إلى أن شروح صحيح البخاري كثيرة، حيث حظي هذا الكتاب بعناية فائقة من العلماء المسلمين عبر التاريخ، وهذا يدل على مدى اهتمام الأمة الإسلامية بهذا الكتاب الجامع.

    كما دعا الشيخ سلامة إلي وجوب تعليم الأبناء المصدرين الأساسيين وهما القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة، وضرورة فهم معانيهما والعمل بموجبهما، حتى يأخذ الله بأيدينا إلي الخير في الدنيا والسعادة في الآخرة إن شاء الله .

    وبين سلامة بأن الظروف الصعبة ( الخاصة والعامة) يجب ألا تقف عائقاً أمام طلب العلم والتأليف والكتابة، فقد كتب ابن الأثير كتابه ( جامع الأصول ) وهو مقعد، ومعظم فتاوي شيخ الإسلام ابن تيمية كتبها وهو في السجن، وكذلك الإمام السرخسي الذي ألف كتابه ( المبسوط ) وهو محبوس في الجب، وكتب العلامة ابن القيم كتابه الشهير ( زاد المعاد ) وهو مسافر، وشرح الإمام القرطبي ( صحيح مسلم) وهو على ظهر السفينة .

    وأكد سلامة على أن بلادنا فلسطين هي موطن العلماء عبر التاريخ، حيث أنجبت عدداً كبيراً من العلماء الأفذاذ منهم: الحافظ ابن حجر العسقلاني صاحب كتاب( فتح الباري بشرح صحيح الإمام البخاري)، والإمام ابن قدامة الحنبلي المقدسي صاحب الكتاب الشهير (المغني في الفقه الحنبلي)، وكذلك الإمام الطبراني صاحب كتاب ( المعجم الكبير في الحديث الشريف )، والحافظ عبد الغني الجماعيلي المقدسي صاحب كتاب ( الكمال في أسماء الرجال )،والشيخ العلامة محمد السفاريني صاحب كتاب ( شرح ثلاثيات مسند الإمام أحمد بن حنبل )، والشيخ العلامة عبد الغني النابلسي صاحب كتاب ( ذخائر المواريث في الدلالة على مواضع الأحاديث)، والإمام الشافعي صاحب المذهب المعروف الذي ألف كتباً عديدة، منها كتابه الشهير(الأم).

    كما زار بلادنا فلسطين عدد من العلماء الأفذاذ منهم: الإمام البخاري، وأصحاب السنن، وابن الصلاح، من علماء الحديث، وغيرهم كثير .

    وفي ختام كلمته تقدم الشيخ سلامة بالتهنئة للأخوة خريجي دورة الحديث الشريف، وتمني لهم التوفيق والنجاح في خدمة الدعوة الإسلامية، وبشرهم بما بشرهم به النبي – صلي الله عليه وسلم – من السعادة في الدنيا والفوز يوم القيامة إن شاء الله، كما شكر القائمين على نشاطات الجمعية من إدارة ومعلمين.

    وتخلل الحفل كلمات لعدد من العلماء الأفاضل، كما تم توزيع الشهادات على الخريجين .

    ومن الجدير بالذكر أن دورة الحديث الشريف استمرت لمدة عامين كاملين، حيث درس الطلاب خلالها : الصحيحين وكتب السنن والموطأ دراسة كاملة، قراءة وشرحاً على المذاهب الأربعة .


     
     

     
    كافة الحقوق محفوظة لموقع سماحة الشيخ الدكتور يوسف سلامة