:: الرئيسية   :: السيرة الذاتية    :: راسلنا   :: أضف للمفضلة   :: صفحة رئيسية       :: دفتر الزوار
 
القائمة الرئيسية

  • الأخبار
  • القرآن الكريم
  • خطب
  • خطب المسجد الأقصى
  • خطب صوتية
  • كلمات في مناسبات
  • لقاءات صحفية
  • مؤتمرات
  • مقالات
  • مقالات خارجية
  • هكذا علمنا الرسول
  • الكتب
  • ألبوم الصور
  • مكتبة المرئيات
  • الأرشيف
  • راسلنا

  •  

    أرشيف المقالات

  • مقالات عام : 2019
  • مقالات عام : 2018
  • مقالات عام : 2017
  • مقالات عام : 2016
  • مقالات عام : 2015
  • مقالات عام : 2014
  • مقالات عام : 2013
  • مقالات عام : 2012
  • مقالات عام : 2011
  • مقالات عام : 2010
  • مقالات عام : 2009
  • مقالات عام : 2008
  • مقالات عام : 2007
  • مقالات عام : 2006
  • مقالات عام : 2005
  • مقالات عام : 2004
  • مقالات عام : 2003
  • مقالات عام : 2002
  • مقالات عام : 2001
  • مقالات عام : 2000

  • مؤتمرات

  • عندما يتطاول الأقزام على رسول الله سيد الأنام

  • الإمام ابن باديس والقضايا الإسلامية

  • المركـز الديني والحضـاري للقدس الشريف وسياسة التهويــد

  • الرد على المزاعم الإسرائيلية حول فرية الحق الديني والتاريخي في القدس وفلسطين

  • الدعوة الإسلامية ... الحاضر والمستقبل

  • الحوار ووحدة الأمة المسلمة

  • في ذكرى مرور مائة سنة على رحيل العلامة الشيخ ماء العينين

  • دور رابطة العالم الإسلامي في دعم القدس وفلسطين

  • الإسلام دين الحوار

  • كلمة اللجنة التحضيرية للمؤتمر الدولي الرابع لنصرة القدس


  • بحث:
    البريد الإلكتروني:


    :: إلغاء الإشتراك
    صور












     

       
    الأخبار

    الشيخ سلامة: ينعي إلى شعبنا الفلسطيني رجل الإصلاح الحاج / مرزيق أبو مغصيب- رحمه الله-

    تاريخ النشر: 2018-12-12
     

    {يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ *ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً*فَادْخُلِي فِي عِبَادِي*وَادْخُلِي جَنَّتِي}

    "إن للــه ما أخذ وله ما أعطـى، وكل شيء عنده بأجل مسمـى"

    شارك الشيخ الدكتور/ يوسف جمعة سلامة خطيب المسجد الأقصى المبارك النائب الأول لرئيس الهيئة الإسلامية العليا بالقدس وزير الأوقاف والشئون الدينية السابق، في تشييع جنازة الحاج / مرزيق قاعود أبو مغصيب رجل الإصلاح المعروف ، الذي انتقل إلى رحمته تعالى اليوم الأربعاء 5/ربيع الآخر/ 1440هــ الموافق 12/12/2018م في القرارة بمحافظة خانيونس عن عمر يناهز الثمانين عاماً ، وقد وري جثمان الراحل الثرى بمقبرة العائلة .

     وقد شارك في جنازته – رحمه الله – حشد كبير من الشخصيات الرسمية والشعبية والعلماء والوجهاء ورجال الخير والإصلاح وأعضاء المجلس التشريعي وممثلي القوى الوطنية والإسلامية.

    وألقى الشيخ/ سلامة كلمة تأبينية انطلاقاً من قوله – صلى الله عليه وسلم –: ( اذكروا محاسن موتاكم )، تحدث فيها عن مآثر الفقيد مؤكداً أنه من خيرة رجال الإصلاح المشهود لهم بالنزاهة بين الناس، وله دور بارز في جمع الشمل وفضّ النزاعات والمشاركة في أعمال الإصلاح والخير ، حيث كان ديوانه عامراً باستقبال جميع أطياف شعبنا الفلسطيني ، وكان –رحمه الله- يتميز بالإخلاص والرأي السديد والحكمة الكبيرة .

    وقال الشيخ/ سلامة : من المعلوم أن الفقيد – رحمه الله – كان صاحب دور كبير في القضاء العشيري حيث كان – رحمه الله – مرجعاً رئيساً في العديد من القضايا ، يرجع إليه القضاة والمصلحون كما يرجع إليه المواطنون لفضّ نزاعاتهم وخلافاتهم .

    وبين الشيخ سلامة : أن الحاج مرزيق – رحمه الله -كان أحد أعضاء أول لجنة للإصلاح في قطاع غزة بفلسطين ، وقد شُكلت قبل ثلاثة وعشرين عاماً من قبل الرئيس الراحل / ياسر عرفات
     – رحمه الله- حيث تشرفتُ بتنسيبها إليه وقتئذ ، وقد كانت تضم نخبة من كبار رجال الإصلاح في قطاع غزة.

     نسأل الله تعالى أن يتغمد الفقيد الغالي بواسع الرحمة والغفران، جزاء وفاقاً على ما قدمه لشعبه من خير وإصلاح ، كما نسأله سبحانه وتعالى أن يُلهم آله وذويه الصبر والسلوان ، ونتضرع إليه سبحانه وتعالى أن يعوضنا عنه وعن أمثاله من الرجال المخلصين والقضاة المصلحين خير العوض إن شاء الله .


     
     

     
    كافة الحقوق محفوظة لموقع سماحة الشيخ الدكتور يوسف سلامة