:: الرئيسية   :: السيرة الذاتية    :: راسلنا   :: أضف للمفضلة   :: صفحة رئيسية       :: دفتر الزوار
 
القائمة الرئيسية

  • الأخبار
  • القرآن الكريم
  • خطب
  • خطب المسجد الأقصى
  • خطب صوتية
  • كلمات في مناسبات
  • لقاءات صحفية
  • مؤتمرات
  • مجلة صوت الهيئة
  • مقالات
  • مقالات خارجية
  • هكذا علمنا الرسول
  • الكتب
  • ألبوم الصور
  • مكتبة المرئيات
  • الأرشيف
  • راسلنا

  •  

    أرشيف المقالات

  • مقالات عام : 2019
  • مقالات عام : 2018
  • مقالات عام : 2017
  • مقالات عام : 2016
  • مقالات عام : 2015
  • مقالات عام : 2014
  • مقالات عام : 2013
  • مقالات عام : 2012
  • مقالات عام : 2011
  • مقالات عام : 2010
  • مقالات عام : 2009
  • مقالات عام : 2008
  • مقالات عام : 2007
  • مقالات عام : 2006
  • مقالات عام : 2005
  • مقالات عام : 2004
  • مقالات عام : 2003
  • مقالات عام : 2002
  • مقالات عام : 2001
  • مقالات عام : 2000

  • مؤتمرات

  • عندما يتطاول الأقزام على رسول الله سيد الأنام

  • الإمام ابن باديس والقضايا الإسلامية

  • المركـز الديني والحضـاري للقدس الشريف وسياسة التهويــد

  • الرد على المزاعم الإسرائيلية حول فرية الحق الديني والتاريخي في القدس وفلسطين

  • الدعوة الإسلامية ... الحاضر والمستقبل

  • الحوار ووحدة الأمة المسلمة

  • في ذكرى مرور مائة سنة على رحيل العلامة الشيخ ماء العينين

  • دور رابطة العالم الإسلامي في دعم القدس وفلسطين

  • الإسلام دين الحوار

  • كلمة اللجنة التحضيرية للمؤتمر الدولي الرابع لنصرة القدس


  • بحث:
    البريد الإلكتروني:


    :: إلغاء الإشتراك
    صور












     

       
    الأخبار

    الشيخ سلامة : فتح باب الرحمة انتصار لإرادة أهلنا المقدسيين

    تاريخ النشر: 2019-02-23
     

    أشاد سماحة الشيخ الدكتور/ يوسف جمعة سلامة خطيب المسجد الأقصى المبارك النائب الأول لرئيس الهيئة الإسلامية العليا بالقدس بالوقفة المشرفة لأهالي مدينة القدس وضواحيها، والتي تُوّجت بـ"هبة باب الرحمة" التي شكلت انتصاراً جديداً لأهلنا المقدسيين على إجراءات الاحتلال الإسرائيلي وغطرسته ، من خلال قيامهم بكسر الحصار عن باب الرحمة وذلك بإزالة السلاسل الحديدية عن بواباته والصلاة فيه لأول مرة منذ عام 2003م، وهم بذلك قد أحبطوا مخططاً للاحتلال الإسرائيلي في السيطرة على المنطقة الشرقية للمسجد الأقصى المبارك.

    وقال الشيخ/ سلامة : إن هذه المواقف المشرفة للمقدسيين هي صفحة مشرقة تُضاف إلى الصفحات المشرقة لنضالات شعبنا عبر التاريخ، فقد علّمت المحتل درساً بأن إجراءاته الظالمة لن تمرّ على شعبنا الفلسطيني ولن يوافق عليها إطلاقا،  مؤكداً على أن المسجد الأقصى المبارك بساحاته وأروقته وكل جزء فيه سواء أكان فوق الأرض أم تحتها هو حق خالص للمسلمين وحدهم، وليس لغير المسلمين حق فيه ، وأن مدينة القدس ستبقى إسلامية الوجه، عربية التاريخ ، فلسطينية الهوية ، ولن يسلبها الاحتلال وجهها وتاريخها وهويتها مهما أوغل في الإجرام وتزييف الحقائق.

    وقال الشيخ/سلامة:  إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تسعى إلى تنفيذ مخططاتها الاحتلالية لتهويد المدينة المقدسة ، وفرض السيادة الإسرائيلية على المسجد الأقصى من خلال محاولة تقسيمه زمانيًا ومكانيًا تمهيدًا لإقامة ما يُسمى بالهيكل المزعوم لا سمح الله، محملاً حكومة الاحتلال الإسرائيلي العواقب الوخيمة المترتبة على هذه الإجراءات والاعتداءات.

    وأدان الشيخ/ سلامة الإجراءات اليومية التي تقوم بها سلطات الاحتلال الإسرائيلي ضد أهلنا في المدينة المقدسة من مصادرة هوياتهم وفرض الضرائب الباهظة عليهم، وهدم بيوتهم ، والاعتداء على المقابر الإسلامية وفي مقدمتها مقبرة مأمن الله ومقبرة باب الرحمة ، واعتقال  وإبعاد الشخصيات الدينية والوطنية وسدنة الأقصى وحراسه والمرابطين من دخول المسجد الأقصى والمدينة المقدسة، بالإضافة لحملة الاعتقالات ضد شباب المدينة المقدسة .

    ودعا الشيخ/ سلامة إلى ضرورة المحافظة على ما تَمَّ إنجازه في هذا الانتصار الكبير، وضرورة توسيع رقعة التعاضد لتحقيق مزيد من الإنجازات بمنع أي إجراءات جديدة لسلطات الاحتلال الإسرائيلي في المسجد الأقصى المبارك والمدينة المقدسة.

     وناشد الشيخ سلامة أبناء الأمتين العربية والإسلامية ألاَّ ينسوا المسجد الأقصى المبارك ، قبلتهم الأولى ومسرى نبيهم – صلى الله عليه وسلم -، ومدينة القدس، هذه المدينة التي تتعرض يومياً لمذبحة إسرائيلية تستهدف الإنسان والتاريخ والحضارة، لذلك يجب عليهم ضرورة المحافظة عليها  وحماية مقدساتها، لأنها جزء من عقيدتهم، كما يجب عليهم مساعدة أبناء الشعب الفلسطيني، ودعم المرابطين في بيت المقدس وأكناف بيت المقدس بكل الطرق وفي شتى المجالات، لأنهم الصخرة التي تتحطم عليها كل المؤامرات، وذلك من أجل المحافظة على المسجد الأقصى والمدينة المقدسة.   


     
     

     
    كافة الحقوق محفوظة لموقع سماحة الشيخ الدكتور يوسف سلامة