الشيخ سلامة: يُحذِّر من دعوات منظمات الهيكل المزعوم لاقتحام المسجد الأقصى
التاريخ: 2019-10-09

حذَّر الشيخ الدكتور/ يوسف جمعة سلامة خطيب المسجد الأقصى المبارك النائب الأول لرئيس الهيئة الإسلامية العليا بالقدس اليوم الأربعاء من خطورة  دعوة عددٍ من المنظمات اليهودية المتطرفة إلى اقتحام واسع للمسجد الأقصى المبارك غداً الخميس، في اليوم التالي لما يُسمى "يوم الغفران" بالتقويم العبري؛ وذلك لأداء طقوس تلمودية علنية جماعية في المسجد الأقصى المبارك، وتلاوة الترانيم الدينية والقومية بصوتٍ عالٍ، إضافة إلى التعرّض للفلسطينيين في عموم البلدة القديمة خلال الدخول والخروج، وقد استبقت هذه المنظمات المتطرفة دعواتها لاقتحام المسجد الأقصى المبارك بإرسال رسائل تهديد للمرابطين والمرابطات في المسجد الأقصى المبارك.

وبيّن الشيخ/ سلامة أن الأوضاع الحالية التي يمرّ بها المسجد الأقصى المبارك وصلت إلى مراحل خطيرة، من خلال تكثيف اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى؛ تمهيداً لتنفيذ مخططاتهم الإجرامية بالتقسيم الزماني والمكاني للمسجد الأقصى المبارك.

وقال الشيخ/ سلامة: إن هذه الدعوات الاستفزازية تُعدّ تحريضاً رسمياً من حكومة الاحتلال الإسرائيلي على اقتحام المسجد الأقصى المبارك والعمل على تقسيمه زمانياً ومكانياً، مُحَمِّلاً حكومة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن عواقب هذه الدعوات الإجرامية، فالمسجد الأقصى المبارك خط أحمر، وشعبنا الفلسطيني لن يسمح لسلطات الاحتلال بفرض سيطرتها عليه.

وأكد الشيخ/ سلامة أن ما يجري في المسجد الأقصى المبارك هو استباحة مبرمجة من قبل سلطات الاحتلال الإسرائيلي للمسجد الأقصى المبارك، حيث يتعرض المسجد الأقصى في الآونة الأخيرة لسلسلة اقتحامات وانتهاكات بشكل يومي من قبل قطعان المستوطنين وجماعات يهودية متطرفة ، يقابلها منع وتضييق الخناق على المصلين والمرابطين والحراس الذين يقومون بالدفاع عنه.

 ووجه الشيخ/ سلامة نداء استغاثة إلى الأمتين العربية والإسلامية لحماية المسجد الأقصى المبارك من المخططات الإجرامية التي تُحاك ضدّه، وضرورة فضح هذه الجرائم  في جميع المحافل الدولية،كما ناشدهم بضرورة العمل على تحريره ودعم صمود أهله المرابطين؛ لأن المواطن المقدسي هو رأس الحربة في الذود عن الأقصى والمقدسات .

موقع سماحة الشيخ الدكتور يوسف جمعة سلامة
http://www.yousefsalama.com/news.php?maa=View&id=1872