الشيخ الدكتور/ يوسف سلامة ينعي إلى الأمتين العربية والإسلامية فضيلة الشيخ / محمد محمود الطبلاوي نقيب قُرّاء ومحفظي القرآن الكريم بمصر
التاريخ: 2020-05-06

نعى الشيخ الدكتور / يوسف جمعة سلامة  خطيب المسجد الأقصى المبارك النائب الأول لرئيس الهيئة الإسلامية العليا بالقدس وزير الأوقاف والشئون الدينية السابق  فضيلة الشيخ/ محمد محمود الطبلاوي نقيب قُرّاء ومحفظي القرآن الكريم بجمهورية مصر العربية، الذي انتقل إلى رحمته تعالى يوم أمس الثلاثاء  12/رمضان / 1441هـ  الموافق 5/5/2020م في العاصمة المصرية القاهرة عن عمر يناهز  ستة وثمانين عامًا.

 وَيُعَدّ الشيخ/ محمد الطبلاوي- رحمه الله-، من  القُرَّاء والأساتذة المتميزين الذين نذروا حياتهم لخدمة كتاب الله عز وجلّ وتعليمه وتلاوته؛ لينالوا رضا الله في الدنيا والآخرة.

 وقال الشيخ سلامة: لقد فقدنا في هذه الأيام المباركة قامة شامخة من أعلام القُرَّاء في العصر الحاضر، وصاحب أداء مُمَيّز في التلاوة، أحبّه أهل القرآن واختاروه نقيبًا لهم، رحمه الله رحمة واسعة وأسكنه فسيح جناته، وألهم آله وذويه ومحبيه الصبر والسلوان.

وُلِدَ الشيخ/ محمد محمود الطبلاوي بتاريخ 14 / نوفمبر/ 1934م بحي ميت عقبة التابع لمحافظة الجيزة، وتعود أصوله إلى محافظة المنوفية.

 وأتم الشيخ/ الطبلاوي حفظ القرآن الكريم وعمره (9 سنوات)، وذاع صيته في تلاوة القرآن حتى أصبح من أشهر قُرَّاء القرآن في عصره.

 وشارك الشيخ/ الطبلاوي في تحكيم مسابقات دولية في حفظ القرآن الكريم في العديد من دول العالم، وحصل على وسام من الجمهورية اللبنانية تقديرًا لجهوده في خدمة القرآن الكريم.

وتميز القارئ الراحل بموهبته وصوته الحسن الذي استحسنه الناس منذ كان في عمر الصِّبا، وكان الشيخ الراحل حريصاً على مجالسة مشاهير القُرَّاء والاستماع إليهم مباشرة.

 نسأل الله أن يتغمد الفقيد الغالي بواسع الرحمة والغفران، جزاء وفاقاً على ما قدمه للأمتين العربية والإسلامية من العلم والنور ، كما نتضرع إليه سبحانه وتعالى أن يعوضنا عنه وعن أمثاله من العلماء العاملين خير العوض ، وإنا لله وإنا إليه راجعون .

 

موقع سماحة الشيخ الدكتور يوسف جمعة سلامة
http://www.yousefsalama.com/news.php?maa=View&id=1917